كلية الدراسات العليا

كلمة عميد الدراسات العليا

إنَّ تشجيع البحث العلمي في المجالات العلمية النظرية والتطبيقية هو أحد الأهداف المهمة لجامعة الريان، وهو ما يتمثّل في رؤية الجامعة بأنْ تكون "متميزة في التعليم الجامعي والبحث العلمي على المستويينِ الوطني والإقليمي، بما يضمن جودته, ويُسهم في خدمة الدور الحضاري للأمّة"؛ وذلك إدراكًا منها بأنّ المجتمع القائم على العلم والمعرفة يُسهم في خدمة التنمية المستدامة, وفي إطار سعي الجامعة لتحقيق ذلك سعت بجهودٍ حثيثة للوصول إلى إنشاء كليةٍ تُعنى بالدراسات العليا والبحث العلمي؛ تضم سبعة برامج أكاديمية في مساق الماجستير في تخصصات متعددة هي: تقنية المعلومات، والمحاسبة، وإدارة الأعمال، والفقه وأصوله، والدراسات الإسلامية، واللغة العربية، واللغة الإنجليزية.
إننا في عمادة الدراسات العليا نسعى دائمًا إلى تحقيق تطلعات طلابنا وطالباتنا الأعزاء من خلال تقديم كل أوجه الدعم والتوجيه، وتوفير كل التسهيلات التي يحتاجها طلاب الماجستير في الجامعة من معاملات، وإجراءات أكاديمية أو إدارية، وغيرها من الخدمات المتنوعة؛ بالتعاون مع الكليات والعمادات المساندة في الجامع؛ تنفيذًا للائحة شؤون الطلاب المعتمدة لدى وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، وتطبيقًا للقوانين واللوائح النافذة في الجامعة.

نبذة تعريفية

في إطار سعي الجامعة في تشجيع البحث العلمي في المجالات العلمية النظرية والتطبيقية تم إنشاء كلية الدراسات العليا في عام 2014م بالقرار الوزاري رقم (923) لعام 2014. وجاء هذا الإنشاء؛ ليكون إضافةً نوعيةً للجامعة في مسيرتها التعليمية العليا، انطلاقًا من رؤية الجامعة في التميّز في التعليم الجامعي والبحث العلمي، وانسجامًا مع رسالتها السامية التي تسعى إلى “توفير بيئةٍ مناسبةٍ لتعليمٍ وبحثٍ علميٍّ متميزٍ وفعّالٍ، ومواكبٍ لتقنيَّاتِ العصر ومُستحدَثاته” فكان العام الجامعي 2017/ 2018م فاتحة الالتحاق بالكلية، وهاهي الدفعة الأولى في الكلية على مشارف التخرج فيها .

وقد اعتمدت الكلية لنظام الدراسة فيها أسلوب الانتظام؛ بحيث ينتظم الطالب في العام الأول من قبوله في سنة تمهيدية؛ يدرس خلالها الطالب عددًا من المقررات الدراسية التمهيدية ذات العلاقة بموضوع التخصص، ثم يشرع في كتابة رسالة الماجستير بعد تسجيلها وفق اللوائح والنظم المتبعة في الجامعة.

أخبار الكلية

(الندوات – المؤتمرات – الفعاليات – الزيارات)